منتدى المنطقة الشرقية  
منتدى المنطقة الشرقية

لاشتراك فى مجموعة قروب خليجيات

فى صندوق التسجيل ضع أميلك بشكل صحيح ثم اضغط على اشتراك

 

مركز تحميل الشرقية                                  

ألبوم الصور

فيديو يوتيوب الشرقية

موقع ومنتدى المنطقة الشرقية

 


العودة   منتديات المنطقة الشرقية > المنتديات الإسلامية > المنتدى الاسلامي العام



اسماء تدخللك الجنة بأذن الله



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2010-02-17, 10:47 PM   #1 (permalink)
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
المشاركات: 2
معدل تقييم المستوى: 0
غيوم-_- على الطريق
3 اسماء تدخللك الجنة بأذن الله


أسماء تدخلك الجنة بإذن الله

قال الرسول صلى الله علية وسلمتدخللكإن لله تسعة و تسعين اسما مائة إلا واحدا من أحصاها دخل الجنة )
أسماء الله الحسنى ومعانيها باختصار من الكتاب :
1-الرحمن : ذو الرحمة التي لا غاية بعدها في الرحمة .
2- الرحيم : خاص في رحمة لعبادة المؤمنين بأن هداهم إلى الأيمان وهو يثبهم في الآخرة .
3- الملك: هو المتصرف با لامر والنهي في كل شئ .
4-القدوس: الطاهر من العيوب المنزة عن صفات النقص المنزة عن الأولاد والأنداد.
5- السلام: هو الذي سلم من كل عيب وسلم المؤمنون من عقوبته .
6-المؤمن:هو الذي يؤمن عبادة من المخاوف فيدفع عنهم كل ماهو خطر عليهم وهو الذي يؤمن أولياءه من عذابه ومن عقوبته .
7- المهيمن :هو الرقيب على الشي والحافظ له وهو الشهيد على خلقه من قول أو عمل .
8- العزيز: المتفرد بالعزة فهو لا يذل ولا يضام ولا يغلب ولا ينال.
9-الجبار:هو العالي الذي لا شي فوقه وهو الذي جبر مفاقر الخلق.
10-المتكبر :المتكبر عن السوء والنقص والعيوب وصفات الخلق لعظمته وكبريائه.
11-الخالق :هو الذي اوجد الأشياء جميعها بعد أن لم تكن موجودة .
12-البارئ:من البرء وهو خلوص الشيء من غيرة .
13-المصور:هو مبدع صور المخلوقات ومزينها.
14-الأول:هو الذي لم يسبقه في الوجود شيء وهو الذي لا يحتاج إلى غيره مستغني بنفسه .
15- الآخر:هو الباقي سبحانه بعد فناء خلقه.
16-الظاهر:الظاهر وجودة لكثرة دلائله فلا يمكن أن يجحد وجوده
17-الباطن:هو المحتجب عن عيون خلقة والباطن ذاته عن إدراك العقول والإفهام
18-السميع : هو الذي وسع سمعة كل شي وهو الذي يسمع خطرات القلوب وهواجس النفوس لا يخفى علية شي في الأرض ولا السماء.
19-البصير: هو الذي يشاهد الأشياء كلها ظاهرها وخفيها ولا يغيب عنة مافي السماوات والأرض.
20-المولى: أي الله يتولى عبادة المؤمنين بالرعاية وهو ولي الذين أمنوا فيخرجهم من الظلمات إلى النور.
21-النصير: الله هو الذي ينصر المؤمنين على أعدائهم ويثبت أقدامهم.
22- العفو: الذي يمحو السيئات ويبدلها أذا شاء حسنات .
23-القدير: هو التام القدرة لا يلابس قدرته عجز.
24-القادر: عدم عجزة سبحانه عن أي شي وهو دليل على انه حي عالم.
25- المقتدر: هو المقدر والمظهر بقدرته من خلال فعل مايقدر عليه.
26- الله : هو الاسم الأعظم للذات الإلهية الجامعة لجميع صفات الكمال وهو الاسم الذي تفرد به سبحانه و خص به نفسه .
27- الأحد : هو الذي لا شبية له ولا نظير .
28- الأعلى : البالغ النهاية في العلو عن كل مالا يليق به .
29- الأكرم : صفة مبالغة من الكريم وهو الجواد المعطي الذي لا ينفذ عطاؤه .
30- الإله : المتفرد بالإلوهية .
31- البر : هو المحسن بالبر المطلق وهو الذي منة كل مبرة وإحسان .
32- التواب : هو الذي يتوب على عبده ويقبل التوبة ويعفو عنه .
33- الحافظ : بالعلم والإحاطة والصائن عبده عن أسباب الهلكه في أمور دينه وديناه .
34- الحسيب : هو الكافي الذي منه كفاية العباد وهو الذي يحاسب عباده على أعمالهم .
35- الحفيظ : معناها الحفظ فهو تعالى يحفظ السموات والأرض وما بينهما ويحفظ عبده من المهالك ويحفظ القران من التبديل والتحريف .
36-الحفي:المبالغة في الكرم والطف.
37-الحق:أن الله هو الإله الحق الثابت بذاته الظاهر الإلوهية .
38-المبين:الذي لا يخفى لظهور دلائل وجوده وآثار صنعه والمبين لعباده سبيل الرشاد الموضح لهم طرق القواية .
39-الحكيم:الذي يقضي بالحكمة في جميع أموره.
40-الحليم:حليم لايعاجل بالعقوبة صفوح عن الاخطاء.
41-الحميد:المحمود على كل حال المستحق للحمد على كثرة نعمة.
42-الحي :دائم الحياة له البقاء المطلق.
43-القيوم:القائم بتدبير الخلق وحفظهم ورعايتهم.
44-الخبير:هو الذي يعلم كل شئ ولا يغيب عن علمة شئ ويعلم الداء والدواء.
45-الخلاق:هوخالق كل شي.
46-الرءوف:الرأفةهي شدة الرحمة بعباده والرافة من الله دفع السوء عن عباده.
47-الرزاق:هو معطي الرزق والمسبب لها الاسباب.
48-الرقيب:هو الذي يري احوال العباد ويعلم اقوالهم ولايغيب عنه شي.
49-الشاكر:شاكرا طاعة عباده يقبل القليل ويعطي الكثير من الأجر.
50-الشكور:شكورلطاعتهم يتقبلها بقبول حسن ويحسن جزاءهم.
51- الشهيد : هو الذي المطلع على جميع الأشياء وهو الذي شهد لعبادة و على عبادة بما عملوه .
52- الصمد : هو المقصود في جميع الحوائج على الدوام .
53- العالم : العالم بكل شي لا تخفى علية خافية .
54- العظيم : ذو العزة والكبرياء والجلال الذي لا شي أعظم منة .
55- العليم : هو الذي أحاط علما بكل شي ظاهره و باطنه أوله وأخره .
56- العلي : هو رفيع الشأن والمقام القاهر الغالب .
57- الغفار : كثير المغفرة وستر الذنوب لمن تاب .
58- الغفور : الكثير المغفرة للتائبين .
59- الغني : أن الله هو الغني عن غيره .
60- الفتاح : هو سبحانه الحاكم العدل .
61- القاهر : هو الغالب المستعلي فوق عبادة استعلاء قهر وغلبة .
62- القريب : قريب من الإنسان قرب علم وقرب قدرة .
63- القوي : هو الباهر القدرة .
64-القهار: هو الله الإله الواحد القاهر كل شي من خلقه.
65-الكبير: عظيم الشأن.
66-الكريم: كثير العطاء دائم الإحسان واسع الكرم يعطي مايشاء لمن يشاء.
67-اللطيف: هوا لرفيق بعبادة.
68-المتعالي: هو المستعلي على كل شي بقدرته وقهره.
69-المتين: البالغ الشدة فالله شديد القوة والقدرة.
70-المجيب:هو القريب من إجابة الدعاء.
71-المجيد:هو ذو المجد والرفعة.
72- المحيط: إن الله محيطا علمه بكل شي.
73- المقيت: هو المهيمن والرقيب والحافظ للإعمال فيجازي عليها.
74-المليك: صيغه مبالغة أي ملك عظيم ملكه.
75- الواحد: هو الله الإله الواحد.
76-الوارث: الله يرث الأرض ومن عليها فالبقاء له بعد فناء الخلق ويرث جميع الخلق والكون.
77- الواسع: الله واسع الفضل.
78- الودود: هو المحب لعباده.
79- الوكيل: هو المعين والناصر.
80-الولي: هوا لذي يتولى الصالحين من عباده بالإحسان.
81-الوهاب: كثير العطاء لمن يشاء يعطي التوفيق والسداد.



ومن سنة رسول الله (صلى الله عليه وسلم)
82-الجميل: مأخوذ من الجمال وهو الحسن والله جميل جمال الذات وجمال الصفات وجمال الأفعال وجمال الأسماء.
83-الجواد: انه تعالى الجواد المطلق الذي عم بجوده جميع الكائنات من فضله وكرمه.
84-الحكم: هو الحاكم العادل الذي يحكم بين عباده في الدنيا والاخره بعدله.
85-الحيي: إن الله متصف بالحياء.
86-الرب: أي المربي والمسؤول.
87-الرفيق: لين الجانب ولطافة الفعل والله رفيق في أفعاله خلق المخلوقات بحسب حكمته ورفقه.
88-السبوح: هو الذي تنزه عن كل شي من عيب ونقص.
89-السيد: يطلق على الرب والمالك والشريف والله هو السيد الذي يملك نواصي الخلق ويتولهم.
90-الشافي: هو المبري من الأمراض كلها.
91- الطيب : خلاف الخبيث و الطيب في حق الله تعالى بمعنى المنزه عن النقائص .
92- القابض : القبض هو الأخذ والله تعالى يقبض النفوس والأرزاق بحكمته .
93- الباسط : هو الموسع للأرزاق لمن شاء من عباده وهو مبسط النفوس .
94- المقدم : هو مقدم أنبياءه و أولياءه بتقريبهم و هداتهم معطيهم عوالي الرتب .
95- المؤخر : الله يؤخر العقوبة لعباده و مؤخر أعداءه بأبعادهم وضرب الحجاب بينه وبينهم .
96- المحسن : هو الذي غمر خلقه بإحسانه وأنعامه وفضله وجوده ورحمته .
97- المعطي : الله هو المعطي يعطي من يشاء من فضله وإحسانه .
98- المنان : هو كثير العطاء عظيم الأنعام وافد الإحسان على خلقه .
99- الوتر : هو الواحد الأحد الذي لا شريك له ولا نضير ولا مثيل .










hslhx j]ogg; hg[km fH`k hggi hg[km hslhx fH`k

من مواضيع غيوم-_- في المنتدى


غيوم-_- غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 2010-02-18, 04:27 AM   #2 (permalink)
من كبار الاعضاء
 
الصورة الرمزية فراشة الوادي
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
الدولة: Ẩļ-Ҝĥỏḃạя
المشاركات: 28,670
معدل تقييم المستوى: 3049
فراشة الوادي قلم ألماسيفراشة الوادي قلم ألماسيفراشة الوادي قلم ألماسيفراشة الوادي قلم ألماسيفراشة الوادي قلم ألماسيفراشة الوادي قلم ألماسيفراشة الوادي قلم ألماسيفراشة الوادي قلم ألماسيفراشة الوادي قلم ألماسيفراشة الوادي قلم ألماسيفراشة الوادي قلم ألماسي
افتراضي

جـــزاكَـ الله كـَل خيـــر ..غيــومّ
ونفعنا الله بعلمــْك ..
لو سمحتي لي بأضافة فتاوى عن اسماء الله الحسنى ..


الجوابالحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً كثيراً إلى يوم الدين، أما بعد:
فأسأل الله تعالى أن يجزي الإخوة المشايخ الفضلاء القائمين على موقع (الإسلام اليوم) خير الجزاء على الجهد الجبار الذي يقومون به خدمة لدينهم وأداء للرسالة الملقاة على عواتقهم، وحيث إنهم قد أحسنوا بي الظن، ووجهوا إلي بعض الأسئلة العقدية الموجهة إليهم فقد رغبت في المساهمة معهم متلمساً قول الشاعر:
أسير خلف ركاب القوم ذا عرج *** مؤملاًَ كشف ما لاقيت من عوج
فإن ظفرت بهم من بعد ما سبقوا*** فكم لرب النوى في ذاك من فرج
وإن بقيت بظهر الأرض منقطعاً *** فما على عَرَجٍ في ذاك من حرج
وخير منه قوله تعالى: كما في الحديث القدسي: "هم القوم لا يشقى بهم جليسهم" البخاري(6408)، ومسلم(2689) متوخياً الصواب فيما أقول راجياً من الله تعالى التوفيق والسداد والعمل بالرشاد، وأن يستخدمنا لطاعته وفي مرضاته.
يقول السائل أرجو إفادتي عن كيفية الحصول على أسماء الله الحسنى المضبوطة ...
الجـواب عليه: الحمد لله، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وبعد:
أسماء الله تعالى كلها حسنى، والحسنى صيغة مبالغة من الحسن، والأصل فيها قوله تعالى: "وَلِلَّهِ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا وَذَرُوا الَّذِينَ يُلْحِدُونَ فِي أَسْمَائِهِ سَيُجْزَوْنَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ" [الأعراف:180]، وقوله – صلى الله عليه وسلم -: "إن لله تسعة وتسعين اسماً مائة إلا واحداً من أحصاها دخل الجنة "وزاد همام عن أبي هريرة – رضي الله عنه - عن النبي – صلى الله عليه وسلم- "إنه وتر يحب الوتر" متفق عليه البخاري(2736)، ومسلم(2677).
وقد انقسم الأئمة الأعلام في فهم الحديث السابق إلى فريقين:
الفريق الأول: يرى أن الله عز وجل ليس له سوى هذا العدد من الأسماء، وأن الغرض من الحديث هو الحصر للأسماء بالعدد السابق تسعة وتسعين، ومن هؤلاء الإمام أبو محمد بن حزم وآخرون.
الفريق الثاني: يرى أن الله تعالى له أكثر من هذه الأسماء الوارد عددها في الحديث السابق، وأن المراد بالحديث ليس الحصر في هذا العدد، بل المراد بالحديث أن من أحصى هذه الأسماء دخل الجنة، قال الإمام ابن القيم – رحمه الله تعالى-: قوله "إن لله تسعة وتسعين اسماً من أحصاها دخل الجنة" رواه البخاري(2736)، ومسلم(2677)، فالكلام جملة واحدة وقوله ومن أحصاها دخل الجنة صفة لا خبر مستقبل، والمعنى له أسماء متعددة من شأنها أن من أحصاها دخل الجنة، وهذا لا ينفي أن يكون له أسماء غيرها، وهذا كما تقول لفلان مائة مملوك وقد أعدهم للجهاد فلا ينفي هذا أن يكون له مماليك سواهم معدون لغير الجهاد وهذا لا خلاف بين العلماء فيه) انظر: بدائع الفوائد (1/177) قوله: (فقوله: "إن لله تسعة وتسعين اسماً من أحصاها دخل الجنة" لا ينفي أن يكون له غيرها، والكلام جملة واحدة أي له أسماء موصوفة بهذه الصفة كما يقال لفلان مائة عبد أعدهم للتجارة، وله مائة فرس أعدها للجهاد، وهذا قول الجمهور، وخالفهم ابن حزم فزعم أن أسماءه تنحصر في هذا العدد ..) انظر شفاء العليل (2/277).
وهذا الفريق انقسم أيضاً إلى قسمين:
القسم الأول: يرى جواز إطلاق أي اسم على الله تعالى شريطة أن يدل على الكمال، وشريطة أن لا يرد في الشرع ما يمنع من إطلاقه، كالموجود، والصانع، والذات، وهذا مذهب أهل الضلال من المبتدعة كالمعتزلة والكرامية والباقلاني من الأشاعرة، ولا شك في بطلانه لعموم قوله تعالى: "قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَالإثْمَ وَالْبَغْيَ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَأَنْ تُشْرِكُوا بِاللَّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَاناً وَأَنْ تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ مَا لا تَعْلَمُونَ" [الأعراف:33]، كما أن أسماء الله تعالى توقيفية لا يجوز أن نطلق عليه تعالى إلا ما ورد في الكتاب أو السنة.
القسم الثاني: يرى أنه لا يجوز أن نطلق على الله تعالى إلا ما ورد في الكتاب والسنة حتى لو كان معناه صحيحاً، فلا يقال (الموجد) بل يقال: (الخالق) لعدم ورود الأول وورود الثاني، ولا يقال (العاقل) ويقال (الحكيم) ولا يقال (السخي) ويقال (الكريم) ولا يقال (الشفيق) ويقال (الرحيم) وهكذا.
أما معنى من أحصاها دخل الجنة ففيها لأهل العلم تفصيل هو:
1. أن المراد من الإحصاء هو: مجرد العد والحفظ، ودعاء الله تعالى بها كلها، ولم يقتصر في دعائه على بعضها مع الإيمان بها، لعموم قوله تعالى: "إِنَّا نَحْنُ نُحْيِ الْمَوْتَى وَنَكْتُبُ مَا قَدَّمُوا وَآثَارَهُمْ وَكُلَّ شَيْءٍ أَحْصَيْنَاهُ فِي إِمَامٍ مُبِينٍ" [يّـس:12].
2. أن المراد من الإحصاء هو: الإطاقة، كما قال تعالى: "علم أن لن تحصوه" [المزمل: 20] أي: لن تطيقوه، فمن أحصاها: أي من قام بحقها، فإذا قال: (الحكيم) سلم بجميع أوامره، وإذا قال (القدوس) نزهه عن كل النقائص، وإذا قال: (الرزَّاق) وثق من أن الرزق من عنده تعالى فلم يتملَّق للخلق ... وهكذا.
3. أن المراد من الإحصاء هو: الإحاطة، وهذا مأخوذ من قول العرب: فلان ذو حصاة، أي عقل ومعرفة، فعلى المسلم أن يبذل غاية جهده في الإحاطة بأسمائه تعالى من الكتاب والسنة المطهرة.
4. أن المراد من الإحصاء هو: العمل بمقتضى هذه الأسماء، فما يسوغ الاقتداء بمعناه اقتدى به كالغفور، والرحيم، والكريم.
وما يختص به تعالى يقر العبد به ويخضع له، كالجبار، والمتكبر ، والأحد.
وما كان فيه معنى الوعد رغب العبد فيه وتطلع إليه، كالوهاب، والولي، واللطيف، وما كان في معنى الوعيد خاف العبد منه وخشيه، كالمنتقم، العدل، والقهار. والذي يبدو لي أن معنى الإحصاء من هذا هو كل ما سبق لا واحداً منها.
أما كيفية الحصول عليها بطريق مأمونة فلا آمن من الكتاب والسنة، ويمكن تتبع هذه الأسماء من خلال الكتاب والسنة ومعرفتها، علماً أنه لم يرد في تحديدها عن المعصوم – صلى الله عليه وسلم – حديثاً جامعاً لها، قال شيخ الإسلام رحمه الله تعالى كما في الفتاوى (22/482 – 484) (أن التسعة والتسعين اسماً لم يرد في تعيينها حديث صحيح عن النبي – صلى الله عليه وسلم - وأشهر ما عند الناس فيها حديث الترمذي الذي رواه الوليد بن مسلم عن شعيب بن أبي حمزة وحفاظ أهل الحديث يقولون هذه الزيادة مما جمعه الوليد بن مسلم عن شيوخه من أهل الحديث، وفيها حديث ثان أضعف من هذا رواه ابن ماجة، وقد روى في عددها غير هذين النوعين من جمع بعض السلف، وهذا القائل الذي حصر أسماء الله في تسعة وتسعين لم يمكنه استخراجها من القرآن، وإذا لم يقم على تعيينها دليل يجب القول به لم يمكن أن يقال هي التي يجوز الدعاء بها دون غيرها، لأنه لا سبيل إلى تمييز المأمور من المحظور، فكل اسم يجهل حاله يمكن أن يكون من المأمور ويمكن أن يكون من المحظور، وإن قيل لا تدعو إلا باسم له ذكر في الكتاب والسنة قيل هذا أكثر من تسعة وتسعين.
الوجه الثاني: أنه أعلى ما في حديث الترمذي مثلاً، ففي الكتاب والسنة أسماء ليست في ذلك الحديث مثل اسم الرب فإنه ليس في حديث الترمذي، وأكثر الدعاء المشروع إنما هو بهذا الاسم كقول آدم "ربنا ظلمنا انفسنا" [الأعراف: 23]، وقول نوح "رب إني أعوذ بك أن أسألك ما ليس لي به علم" [هود: 47]، وقول إبراهيم: "ربنا اغفر لي ولوالدي" [إبراهيم: 41]، وقول موسى "رب إني ظلمت نفسي فاغفر لي" [القصص: 16]، وقول المسيح "اللهم ربنا أنزل علينا مائدة من السماء" [المائدة: 114]، وأمثال ذلك، حتى إنه يذكر عن مالك وغيره أنهم كرهوا أن يقال يا سيدي، بل يقال يا رب لأنه دعاء النبيين وغيرهم كما ذكر الله في القرآن، وكذلك اسم المنان، ففي الحديث الذي رواه أهل السنن أن النبي – صلى الله عليه وسلم – سمع داعياً يدعو اللهم إني أسألك بأن لك الملك وأنت الله المنان بديع السماوات والأرض يا ذا الجلال والإكرام يا حي يا قيوم فقال النبي "لقد دعا الله باسمه الأعظم الذي إذا دعي به أجاب وإذا سئل به أعطى" وهذا رد لقول من زعم أنه لا يمكن في أسمائه المنان، وقد قال الإمام أحمد رضي الله عنه لرجل ودعه قل (يا دليل الحائرين دلني على طريق الصادقين واجعلني من عبادك الصالحين)، وقد أنكر طائفة من أهل الكلام - كالقاضي أبي بكر وأبي الوفاء بن عقيل - أن يكون من أسمائه الدليل لأنهم ظنوا أن الدليل هو الدلالة التي يستدل بها، والصواب ما عليه الجمهور، لأن الدليل في الأصل هو المعرف للمدلول، ولو كان الدليل ما يستدل به فالعبد يستدل به أيضاً فهو دليل من الوجهين جميعاً، وأيضاً فقد ثبت في الصحيح عن النبي – صلى الله عليه وسلم – أنه قال: "إن الله وتر يحب الوتر" البخاري(6410)، ومسلم(2677) وليس هذا الاسم في هذه التسعة والتسعين، وثبت عنه في الصحيح أنه قال: "إن الله جميل يحب الجمال" مسلم(91)، وليس هو فيها، وفي الترمذي(2799)، وغيره أنه قال: "إن الله نظيف يحب النظافة" وليس فيها، وفي الصحيح عنه أنه قال: "إن الله طيب لا يقبل إلا طيباً" مسلم(1015)، وليس هذا فيها، وتتبع هذا يطول، ولفظ التسعة والتسعين المشهورة عند الناس في الترمذي(3507): "الله الرحمن الرحيم الملك القدوس السلام المؤمن المهيمن العزيز الجبار المتكبر الخالق البارئ المصور الغفار القهار الوهاب الرزاق الفتاح العليم القابض الباسط الخافض الرافع المعز المذل السميع البصير الحكم العدل اللطيف الخبير الحليم العظيم الغفور الشكور العلي الكبير الحفيظ المقيت الحسيب الجليل الكريم الرقيب المجيب الواسع الحكيم الودود المجيد الباعث الشهيد الحق الوكيل القوي المتين الولي الحميد المحصي المبدئ المعيد المحيي المميت الحي القيوم الواجد الماجد الأحد. ويروى الواحد الصمد القادر المقتدر المقدم المؤخر الأول الآخر الظاهر الباطن الوالي المتعالي البر التواب المنتقم العفو الرؤوف مالك الملك ذو الجلال والإكرام المقسط الجامع الغني المغني المعطي المانع الضار النافع النور الهادي البديع الباقي الوارث الرشيد الصبور الذي ليس كمثله شيء وهو السميع البصير"، ومن أسمائه التي ليست في هذه التسعة والتسعين اسمه السبوح، وفي الحديث عن النبي – صلى الله عليه وسلم - أنه كان يقول: "سبوح قدوس" انظر: مسلم(487)، واسمه الشافي كما ثبت في الصحيح أنه كان يقول: "أذهب البأس رب الناس واشف أنت الشافي لا شافي إلا أنت شفاء لا يغادر سقماً" البخاري(5678)، ومسلم(2191)، وكذلك أسماؤه المضافة مثل أرحم الراحمين وخير الغافرين ورب العالمين ومالك يوم الدين وأحسن الخالقين وجامع الناس ليوم لا ريب فيه ومقلب القلوب وغير ذلك مما ثبت في الكتاب والسنة، وثبت في الدعاء بها بإجماع المسلمين وليس من هذه التسعة والتسعين، الوجه الثالث ما احتج به الخطابي وغيره وهو حديث ابن مسعود – رضي الله عنه - قال: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم –: "ما قال عبد قط إذا أصابه هم وحزن اللهم إني عبدك وابن عبدك ابن أمتك، ناصيتي بيدك ماض في حكمك عدل في قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أو أنزلته في كتابك أو علمته أحدا من خلقك أو استأثرت به في علم الغيب عندك، أن تجعل القرآن ربيع قلبي، ونور صدري، وجلاء حزني، وذهاب همي إلا أذهب الله عز وجل همه وأبدله مكان حزنه فرحاً" قالوا يا رسول الله ينبغي لنا أن نتعلم هؤلاء الكلمات قال:"أجل ينبغي لمن سمعهن أن يتعلمهن" أحمد(3712)، والحاكم(1/509-510)، وابن حبان(972)، وغيرهم.
وهذا الحديث الأخير مما استدل به العلماء على أن لله تعالى أكثر من تسعة وتسعين اسماً، والله أعلم وصلى الله وسلم وبارك على خير خلقه أجمعين والحمد لله رب العالمين.

من مواضيع فراشة الوادي في المنتدى


__________________







فراشة الوادي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الله, الجنة, اسماء, بأذن, تدخللك

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: اسماء تدخللك الجنة بأذن الله
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
للوقايه من انفلونزا الخنازير بأذن الله فراشة الوادي الطفل والأسرة والمجتمع 7 2009-08-18 09:42 PM
سجل حضورك باسم من اسماء الله الحسنى ..] شبيه القمر المواضيع الإسلامية المخالفة 3 2009-05-04 03:22 AM
{{دواء يشفي بأذن الله للربو و الحساسيه‎}} محمد2009 الثقافة والمعلومات العامة والتطوير الذاتي 1 2009-04-29 09:59 AM
طلب جبريل الأذن من الله بأن يقوم بقياس عرض الجنة فراشة الوادي المواضيع الإسلامية المخالفة 4 2009-04-07 07:54 AM

Sitemap

الساعة الآن 11:55 AM.

Google SiteMap

@QaZsD201

Copyright © االمنطقة الشرقية Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.066a66.com


أقسام المنتدى

المنتديات الإسلامية @ المنتدى الاسلامي العام @ الصوتيات والمرئيات والأناشيد والمحاضرات @ المنتديات العامة @ نقاشات وحوارات @ اصدقاء الشرقية @ منتديات الشرقيه @ أخبار الشرقيه @ السياحة والسفر @ الرياضة العربية والعالمية @ المنتديات الأدبية @ الشعر وأبيات القصيد @ النثر والخواطر ونبض المشاعر @ القصص والروايات @ منتديات الأسرة والمجتمع @ الطفل والأسرة والمجتمع @ الازياء الجمال @ الديكور والأثاث المنزلي @ منتديات التسلية والترفيه @ الألعاب الفكرية والتسالي @ صور @ صرقعه @ المنتديات التقنية @ الكمبيوتر والإنترنت @ برامج والبرامج المشروحة @ جرافيكس والتصاميم @ منتديات الشكاوي والإقتراحات @ الشكاوي والاقتراحات @ الأقسام الخاصة بالإداريين والمشرفين @ المشرفين @ المحذوفات @ المواضيع المنقوله @ منتديات ماسنجريات - توبيكات - توبكات - نكات ملونة @ برامج ماسنجر للماسنجر @ توبكات ماسنجر - توبكات ملونه - توبكات مسنجر @ صور ماسنجر رموز للماسنجر - اختصارات @ مطبخ اسرار @ الثقافة والمعلومات العامة والتطوير الذاتي @ الجوال العام @ السيرة النبوية @ المواضيع الإسلامية المخالفة @ تصوير الاعضاء والكيمرات @ الخيمة الرمضانية @ منتدى الخيمة الرمضانية @ المواضيع المميزة @ مناطق ومدن الشرقية @ قروب خليجيات @ رسائل قروب خليجيات @ الاداره @ السيارات @ منتديات الطب و الصحة @ الطب العام @ طلبة الطب @ الرجل ادم @ مقاطع فيديو @ منتدى منبع الروايه @ مجلس الاعضاء @ التميز @ منتديات الجوال والهواتف الذكية @ برامج والعاب الجوال @ بلاك بيري والايفون iphone,ck berry @ دروس الوسائط mms @ اسرار النواعم @ منقول الخواطر @ مدونات الاعضاء @ طبخ المأكولات والعجائن @ الحلويات @ المشروبات @ السلطات @ اللغة الأنجليزية @ منتديات فيديو - video @ جرائم - مقاطع مرعبة @ افلام وثائقية @ العاب فلاشية @ اطفال @ الصور العالميه @ الاعلانات - التسويق @ المواقع @ المنتديات @ تسويق @ الشركات @ الهلال - الزعيم @ الاهلي - القلعه @ الاتحاد - العميد @ النصر - العالمي @ الشباب - الليث @ حيوانات @ جميلة @ صور متحركه @ اخبار مصورة @ كاميرة خفية @ صور غريبة @ الايبود - الايباد @ المنتدى العام @ تويتر الشرقية @