عرض مشاركة واحدة
قديم 2011-06-10, 06:25 PM   #1 (permalink)
إميلي روز
اميلي روز

 
الصورة الرمزية إميلي روز
 
تاريخ التسجيل: May 2011
المشاركات: 1,391
معدل تقييم المستوى: 312
إميلي روز قلم ألماسيإميلي روز قلم ألماسيإميلي روز قلم ألماسيإميلي روز قلم ألماسيإميلي روز قلم ألماسيإميلي روز قلم ألماسيإميلي روز قلم ألماسيإميلي روز قلم ألماسيإميلي روز قلم ألماسيإميلي روز قلم ألماسيإميلي روز قلم ألماسي
افتراضي ماحكم وكيفية تحريك السبابة في التشهد



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

في بحثي عن الكيفية

وجدت هــ السؤالين لفضيلة الشيخ ابن عثيمين



^


^



ماحكم تحريك السبابة في التشهد:


السؤال: ويقول في سؤاله الذي يلي هذه الأسئلة عند قراءة التشهد نرفع الإصبع السبابة
عند قولنا أشهد أن لا إله ألا الله وأن محمداً رسول الله فهل ننزل الإصبع بعد الانتهاء
من ذلك أم يبقى مرفوعاً حتى نهاية التشهد أو نهاية التسليم؟




الجواب



الشيخ: المشروع في حق المصلي إذا كان جالساً للتشهد أو بين السجدتين
أن يضع يده اليسرى على فخذه الأيسر أو ملقماً ركبته إياها
وأما اليمنى فهي على الفخذ الأيمن يقبض منها الخنصر والبنصر والوسطى
ويضع الإبهام عليها وإن شاء حلقها مع الوسطى فوضع رأس الإبهام على رأس الوسطى حتى تكون كالحلقة

وأما السبابة وهي الإصبع التي بين الإبهام والوسطى فإنها تبقى مرفوعة لا مضمومة
وكلما دعا حركها يرفعها إلى أعلى إشارة إلى علو المدعو وهو الله عز وجل
فإذا قال السلام عليك أيها النبي رفعها إشارة إلى علو الله السلام علينا كذلك يرفعها إشارة إلى علو الله عز وجل
لأن قولك السلام عليك أيها النبي السلام علينا دعاء فإنك تدعو الله تعالى بحصول السلامة
وكذلك إذا قال اللهم صلي على محمد اللهم بارك على محمد يشير بها إلى أعلى
وكذلك إذا قال أعوذ بالله من عذاب جهنم ومن عذاب القبر ومن فتنة المحيا والممات ومن فتنة المسيح الدجال
يشير بها إلى أعلى يحركها يدعو بها هذا هو المشروع في حال اليدين في التشهد وبين السجدتين.

المصدر


binothaimeen.com - فضيلة الشيخ العلامة محمد بن صالح العثيمين رحمه الله


السؤال: جزاكم الله خيرا السؤال الثاني في رسالة هذه السائلة تسأل عن حكم رفع السبابة
أثناء التشهد في الصلاة ومتى يجب خفضها تقول هل هو عند انتهاء قولنا أشهد أن
لا إله إلا الله أم عند الانتهاء من قولنا وأشهد أن محمد رسول الله؟


الجواب



الشيخ: رفع السبابة في التشهد إنما هو عند الدعاء يعني عند كل جملة دعائية يرفع المتشهد أصبعه السبابة
فمثلا إذا قال السلام عليك أيها النبي فإن هذا دعاء دعاءٌ بالسلامة للنبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم
فيرفع أصبعه وإذا قال السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين فهو أيضا دعاء
يرفع أصبعه فيه وإذا قال اللهم صلي على محمد وعلى آل محمد فهو دعاء يرفع أصبعه فيه
وإذا قال اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد فهو دعاء يرفع أصبعه فيه
وإذا قال أعوذ بالله من عذاب جهنم ومن عذاب القبر ومن فتنة المحيا والممات
ومن فتنة المسيح الدجال فهو دعاء يرفع أصبعه فيه وأما ما عدا الجمل الدعائية
فإنه لا يرفع أصبعه بل يبقيها لا مضمومة إلى راحته ولا مرفوعة إلى فوق هذا هو
الذي يتبادر لي من السنة النبوية وأما من رفع الأصبع رفعا دائما
من حين أن يبدأ التشهد إلى آخره أو صار يحركها تحريكا دائما
بدون ملاحظة الجمل الدعائية فلا أعلم لذلك أصلا من السنة.

المصدر:




lhp;l ,;dtdm jpvd; hgsfhfm td hgjai] hgjai] hgsfhfm jpvd; td

من مواضيع إميلي روز في المنتدى


إميلي روز غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 
1 2 3 4 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 35 36 37 38 40 43 44 45 46 47 48 50 51 52 53 54 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 102