منتدى المنطقة الشرقية  
منتدى المنطقة الشرقية

لاشتراك فى مجموعة قروب خليجيات

فى صندوق التسجيل ضع أميلك بشكل صحيح ثم اضغط على اشتراك

 

مركز تحميل الشرقية                                  

ألبوم الصور

فيديو يوتيوب الشرقية

موقع ومنتدى المنطقة الشرقية

 


العودة   منتديات المنطقة الشرقية > المنتديات الأدبية > القصص والروايات > منتدى منبع الروايه



رواية ترمي بشرر / عبده خال



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2010-10-29, 10:55 AM   #1 (permalink)
roh hyome
 
الصورة الرمزية روحي بروحك
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
الدولة: جداوية عايشة في الاحساء
العمر: 29
المشاركات: 8,858
معدل تقييم المستوى: 1085
روحي بروحك قلم ذهبيروحي بروحك قلم ذهبيروحي بروحك قلم ذهبيروحي بروحك قلم ذهبيروحي بروحك قلم ذهبيروحي بروحك قلم ذهبيروحي بروحك قلم ذهبيروحي بروحك قلم ذهبيروحي بروحك قلم ذهبيروحي بروحك قلم ذهبيروحي بروحك قلم ذهبي
افتراضي رواية ترمي بشرر / عبده خال





السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ازيكووو .؟

امس كنت في السوق ودخلت المكتبة اتفرج لاني امووت في المكتبات حتى لو ما ابغى شئ لازم ادخل
المهم ولقيت رواية ترمي بشرر وانا من زماااان نفسي فيها بس للاسف ما اشتريتها وفكرت اليوم وقلت يمكن القاها في النت وبعد البحث لقيتها ع النت وقلت اجيبها لكم
حياااكم







لتحميل الرواية

http://www.mediafire.com/?2yk3olohjmy#2


عن الرواية :فازت الرواية بالجائزة العالمية للرواية العربية التي تعد النسخة العربية من جائزة البوكر البريطانية العالمية
لعام 2010
الرواية ستترجم إلى الانجليزية والفرنسية والأسبانية والألمانية والايطالية


مقطع من الرواية
يعد أبي من أمهر البنائين في مدينة جدة بالرغم من استخدامه القياسات البدائية التي قلما يخطئ في احتساب الأبعاد، ويصر على صحة حساباته إصراراً مبالغاً فيه، ناهراً معاونيه عن معارضته لو أن أحدهم شذ عما قرره أثناء التخطيط، امتلك سراً غامضاً في مقدرته على تشييد البيوت من غير انحرافات تذكر، وبرع في إقامة تصاميم هندسية لم تكن معروفة في مدينة جدة أيام شبابه، كان يأخذه من الحجاج، والمعتمرين، ففي أيام الحج يتفرغ لمتابعة الحجيج، والسؤال عن مهنة من يتحدث إليه، فإذا وجده بناء جالسه لرسم (كروكي) للعمران في بلاد محدّثه، فنبغ، وطار اسمه كأمهر البنائين، رغب أن أخلفه في مهنته، فهربت منه بحجة الدراسة، وعندما وجدني هائماً في الأزقة لم يكترث كثيراً بتلقيني ما يجب علي فعله، فانشغاله بالإنفاق على ثلاث زوجات ثابتات (غير الزوجات اللاتي جلس بين أحواضهن قليلاً، ومضى) جعل مهمته الأساسية توفير أرزاق لمطاحن الأفواه التي أوجدها على هذه الأرض، أو اقترن بها.

في اليوم المحدد لمبيته في مخدع أمي يصل مع الغروب، وبينما هو يتناول عشاءه يداهمه النوم فلا يقدر على الانتقال أبعد من مائدة طعامه، ولا يقبل أن يُحرَّك من مكانه خشية أن لا يعاوده النوم بنفس القسوة، والجبروت، فيظل في المكان الذي يداهمه النوم فيه، هذه المداهمة ترغم أمي على المبيت معه أينما نام، ولكي لا تجد نفسها تجاوره في أماكن متفرقة من البيت، وهي في حالة تشكف، حرصت على استقباله في مخدعها بمجرد وصوله، وكان هذا الحرص محل انتقاد عمتي الدائم، واتهامها لأمي بتغييب أخيها عنها، واحتكاره روحاً وجسداً.

عندما كبرت شعرت بأنه لا يطيق المكوث معنا بسبب صرير عمتي، وشكواها الدائمة من انفلاتي، ورخاوة أمي معي، وتذكيرها إياه بما يجب أن يفعله مع أقاربه، أو مطالبته له بزيادة النفقة عليها، أو جذبه في ثرثرة طويلة عما كان يجب أن يفعله لزيادة دخله، أو حثه على تسيير مصالحها المعطلة بسبب عدم اهتمامه بها، كل هذا النعيق (كان يفتعل فيه نومه العجل على ما أظن)، ويتخلص منا مع أذان الفجر، ليصل إلى عمله كما ينبغي لمعلم عليه الإشراف على كل صغيرة وكبيرة.

ومع نهوض العمران الحديث تراجع موقعه من معلم إلى مشرف مبان، وفي غياب المهندس المشرف يتجاسر في تغيير المخطط، ومع جسارته يخسر قدراً كبيراً من موقعه بين العمال حين يأتي المهندس المشرف، ويأمر بإزالة ما استحدثه أبي محملاً إياه فروقات الهد، والبناء من جديد.

هذا الدور الثانوي قلل من همته، وشيد في داخله حسرة خالطها إذعان مرغم في تلبية إرشادات المهندسين.
في إحدى الظهاري اكتشف خطأ في أحد الأعمدة الممتدة لربط (كمرة) الدعائم بسقف السطح، ولكي يتأكد من الخطأ قبل أن يحاج المهندس المشرف خشية من تسفيه اكتشافه، أراد أن يتوثق، فمد قدمه في الفراغ قبل أن ينقلها على السطح، فلم يسعفه ثقله في البقاء متوازناً، ومع اختلاله كان جسده ملوثاً بدمه أسفل السقالة، ولم يعد مضطراً لسماع صوت عمتي، أو تلقي تبعات جسارته في مناكفة المهندسين، أو إجهاد نفسه بصعود السقالات العالية. كان محتاجاً ـ فقط ـ لمن يدس جثمانه في تربة تكون رحيمة به لذلك قررت رئتاه أن تنفجر داخلياً لتنزع عنه الأجهزة الطبية التي أخرت دفنه شهراً كاملاً.

لم أحبه، أو أكرهه، كان ضيفاً خفيفاً، يأتي لينام، ويغادر في الصباح من غير أن يحدث جلبة.
ومع حصر الوراثة كان قد خرج من الدنيا بابنين (أنا وإبراهيم)، وبنت (وليدة لم يمض على ولادتها سوى أسبوع من زوجته الأخيرة، لم أرها)، هؤلاء الورثة لم يجدوا شيئاً يذكرهم بأبيهم، فقد ادعت العمة خيرية ملكيتها للبيت الذي نقطنه، ولم نجد ـ نحن الإخوة ـ شيئاً نجتمع عليه.

وعاش كل منا بعيداً عن الآخر، وبقيت أنا وعمتي خيرية ملتصقين في بيت واحد، نتبادل التربص ببعضنا.
كنت قد سقطت قبل أبي، وأمي، فسقوط أبي أودعه التراب، وسقوط أمي أودعها العزلة، وسقوطي أودعني الضياع.
تغيرت خارطة بيتنا، حدث تناقص مفاجئ وسريع وشح بيتنا من كل الوجوه (أمي، وأبي، والزائرين) إلا وجهها.
قبل أن يسقط أبي غدا مجيئه لبيتنا أداء لواجب أخلاقي، وديني متحرياً من هذا المجيء العدل بين زوجاته، إذ لم يعد محتاجاً لأن يسمع صوت أمي، فمع قدومه يذرف الكلمات على مسامعها، لترد عليها باهتزازات من رأسها بالموافقة، أو النفي، وربما تجمعت دموعها في محاجرها، وسكبتها بعيداً عن عينيه.

الوحيدة التي ظل صوتها ينخر فضاء بيتنا كان صوت عمتي، تستقبل أبي دائماً فائرة المزاج:
ـ تركت هذه الدابة لمن يا فاضل؟
فيختلط عليه الأمر، وينوي الاستفهام عن أي دابة تقصد: أنا أو أمي!
ويرجح أنها تقصد أمي، فيحاول خفض صوته:
ـ ألم يكفك ما فعلت بها؟
فتفور برمدها المقذي:
ـ ماذا فعلت بها، هي التي سقطت.
حل الصيف، ومعه الرطوبة الدبقة، وتقافز أهل الحي لأسطح المنازل لإصلاح (أرايل) التلفاز، لاستقبال البث المصري، وتفنن البعض بتعليق الصحون، والقدور الكبيرة، وربطها بأسلاك (الانتيا) لاستقبال صورة أكثر وضوحاً للبرامج المصرية، كانت أخبار رقصات شيريهان تملأ مسامع النسوة، فتسابقن لنقل كل ما يبثه التلفاز المصري من ترفيه في مجالسهن كافتخار لوصول البث المصري لتلفزيوناتهن، ولم تشأ عمتي أن تكون بعيدة عما تسمعه (وكذلك أمي) فاقترعتا أيهما يصعد لإصلاح (الانتينا) بعد امتناعي عن تأدية هذا الدور بحجة الانشغال بالاغتسال، والتهيؤ لحضور حفلة طرب (شكشكة) وأبديت عدم استعدادي في تضييع الوقت من أجل هذا الأمر، حضرت اقتراعهما فيما كنت متجرداً، وسالكاً طريقي للدخول إلى الحمام، وكان على عمتي أن تصعد للسطح من خلال سلم عال ارتكز على جدارنا الداخلي، لكنها تمنعت بحجة أن الاقتراع ثلاثاً، وفي الثالثة جاء الدور على أمي، وكان الشرط بينهما أن تصعد من تأتي عليها القرعة، وتمسك الأخرى بالسلم.
كنت أسمع صوتيهما المتعاليين، وأنا أغتسل:
ـ هل ظهرت الصورة؟
ـ (لا حركي يساراً، لا لا انتظري، حركي يميناً)
ـ هه
ـ (ايوه .. أيوه ثبتي الإريل... خلاص)
خرجت من الحمام، وأمي تحاول الإمساك بالطرف الأعلى من السلم، وتتهيأ للنزول من على السطح، وعندما ثبتت يديها بطرفي السلم، رأيت عمتي تجذبها جذباً لتتعلق في الهواء، وترتطم على الأرض، وقطعة من لسانها تبتعد عن فمها ليلحق بها دم شاخب.
احتفظت أمي بالقطعة المبتورة من لسانها في الفريزر على أمل استعادتها.
كنت أشاهدها (وفي غفلة منها)، وهي تقرب المرآة من فمها، وتخرج لسانها المبتور تضعه بين سبابتها وإبهامها، وتحاول إيصاله بلسانها، تركبه تركيباً، وأول ما تتخلى سبابتها، وإبهامها عنه يسقط داخل فمها، أو على الأرض، تحمله كطفل رضيع، وتسرع بغسله بالماء، وهي تجهش بالبكاء، مرات عديدة قفزت للثلاجة، وعادت بالقطعة المبتورة تتأملها، وتحاول وصلها بلسانها، وفي كل مرة تسقط القطعة المبتورة في فمها، أو على الأرض، حركة معادة لم تمل من القيام بها، وفي إحدى المرات لم تجد لسانها المبتور الذي تحتفظ به في مكانه، فأخذت تبكي بحرقة، وهي تقلب محتويات (الفريزر) بحثاً عنه، احتاجت أن تفرغ (الفريزر) من كل محتوياته علها تجد قطعتها المبتورة أسفل ما تخزنه هناك.

حاولت عبثاً أن ألحق بالقط الذي التهم تلك القطعة المبتورة، ادعت عمتي أنها تنظف الثلاجة، وامتدت يدها لترمي بلسان أمي المبتور لقمة سائغة لقط جائع دخل بيتنا في مراهنة على أكل ما يجده حتى ولو كان طوباً.

رأيتها تمد يدها لداخل الثلاجة، وتلقي بشيء نحو ذلك القط، تنبهت له، وهو يقلب بمخالبه القطعة المتجمدة، ويلعقها، كنت متحجراً بين لعقه لقطعة قذفت إليه، وبين زيغ نظرات عمتي، تصنعت أنها تبعده عن اللقمة التي استقرت بين مخالبه، زجرها المتراخي لذلك القط كان تحريضاً على التقاط ما قدمته له والهرب، كان تحريضاً صريحاً حينما اقتربت منه على مهل متظاهرة بمحاولة أخذها منه قبل أن تنشب بين أظافره، فـ(بسبست) عليه، ليفهم أنها اللحظة الأخيرة للهرب بصيده، وعلى عجل قضمها، وقفز بها خارج البيت.

ركضت خلفه بين الأزقة الملتوية، كان يمضغ لقمته، وهو يركض، قتلته بعد يومين قبل أن ينطق بعذابات أمي!
في الليالي التي يكون أبي عند إحدى زوجاته تنفرد أمي بنفسها جانباً، وتبدأ في تدريب لسانها على إخراج الكلمات السليمة، فتخرج كل الكلمات كسيحة لا تبين معنى، وتظل تعالج بُكْمَها في محاولات مستميتة لنطق اسم أبي، وكلما عجزت تناشجت نشيجاً محموماً ودفنت رأسها في وسادتها.

اعتزلت الخروج، ولم تعد تقوم بزيارة الجارات، واكتفت بالعمل داخل البيت، والانشغال بالتنظيف، والطهو، والغزل، ولا تخرج لاستقبال أحد من القادمات لبيتنا، فتجد العمة خيرية الفرصة سانحة لوصمها بكل النعوت التحقيرية على مسامع الزائرات من كونها امرأة معطوبة، لا تخرج من غرفتها بتاتاً، ولا تعمل شيئاً سوى الاستلقاء على سريرها، وتأتأة الكلمات الغريبة.
في الليل تنفرد عمتي بمشاهدة التلفاز المصري بنشوة غامرة، وهي تردد المفردات باللهجة المصرية، وتضحك على لكنتها المصرية.



.
.

تمنياتي لكم بإبحار ممتع مع حروفِ الرائع "عبده خال"






v,hdm jvld favv L uf]i ohg favv ]hl v,hdm

من مواضيع روحي بروحك في المنتدى


__________________
روحي بروحك غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 2011-03-26, 01:17 AM   #2 (permalink)

T0o0Fe

 
الصورة الرمزية T0o0Fe
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
الدولة: ..حايلڪَـg..
العمر: 32
المشاركات: 17,005
معدل تقييم المستوى: 1953
T0o0Fe من الشخصيات الهامةT0o0Fe من الشخصيات الهامةT0o0Fe من الشخصيات الهامةT0o0Fe من الشخصيات الهامةT0o0Fe من الشخصيات الهامةT0o0Fe من الشخصيات الهامةT0o0Fe من الشخصيات الهامةT0o0Fe من الشخصيات الهامةT0o0Fe من الشخصيات الهامةT0o0Fe من الشخصيات الهامةT0o0Fe من الشخصيات الهامة
افتراضي رد: رواية ترمي بشرر / عبده خال

يعطيك العافيه ياحلوه
لاعدمتك يارب

من مواضيع T0o0Fe في المنتدى


__________________
T0o0Fe غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 2012-11-12, 02:26 AM   #3 (permalink)
أعضاء التميز
 
الصورة الرمزية فنى
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 18,502
معدل تقييم المستوى: 2020
فنى على الطريق
افتراضي رد: رواية ترمي بشرر / عبده خال

يسلمووو الايااادي

من مواضيع فنى في المنتدى


__________________
فنى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
ترمي, بشرر, دام, رواية, غبيه

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: رواية ترمي بشرر / عبده خال
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أسئله غبيه الكلاسيكي صرقعه 8 2012-02-12 09:23 AM
لا ترمي نواة التمر بعد الأن.‏ فراشة الوادي الثقافة والمعلومات العامة والتطوير الذاتي 5 2010-06-15 10:07 PM
فوق هام السحب ..محمد عبده... وللسعادة معنى الصوتيات والمرئيات والأناشيد والمحاضرات 4 2009-12-13 11:19 PM
ترمي الكلام وتظن قلبي يجهلك مغرورة@ الجوال العام 3 2009-05-03 01:21 PM
اسئله غبيه ريم الحلا صرقعه 7 2008-12-22 04:13 PM

Sitemap

الساعة الآن 03:09 AM.

Google SiteMap

@QaZsD201

Copyright © االمنطقة الشرقية Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.066a66.com


أقسام المنتدى

المنتديات الإسلامية @ المنتدى الاسلامي العام @ الصوتيات والمرئيات والأناشيد والمحاضرات @ المنتديات العامة @ نقاشات وحوارات @ اصدقاء الشرقية @ منتديات الشرقيه @ أخبار الشرقيه @ السياحة والسفر @ الرياضة العربية والعالمية @ المنتديات الأدبية @ الشعر وأبيات القصيد @ النثر والخواطر ونبض المشاعر @ القصص والروايات @ منتديات الأسرة والمجتمع @ الطفل والأسرة والمجتمع @ الازياء الجمال @ الديكور والأثاث المنزلي @ منتديات التسلية والترفيه @ الألعاب الفكرية والتسالي @ صور @ صرقعه @ المنتديات التقنية @ الكمبيوتر والإنترنت @ برامج والبرامج المشروحة @ جرافيكس والتصاميم @ منتديات الشكاوي والإقتراحات @ الشكاوي والاقتراحات @ الأقسام الخاصة بالإداريين والمشرفين @ المشرفين @ المحذوفات @ المواضيع المنقوله @ منتديات ماسنجريات - توبيكات - توبكات - نكات ملونة @ برامج ماسنجر للماسنجر @ توبكات ماسنجر - توبكات ملونه - توبكات مسنجر @ صور ماسنجر رموز للماسنجر - اختصارات @ مطبخ اسرار @ الثقافة والمعلومات العامة والتطوير الذاتي @ الجوال العام @ السيرة النبوية @ المواضيع الإسلامية المخالفة @ تصوير الاعضاء والكيمرات @ الخيمة الرمضانية @ منتدى الخيمة الرمضانية @ المواضيع المميزة @ مناطق ومدن الشرقية @ قروب خليجيات @ رسائل قروب خليجيات @ الاداره @ السيارات @ منتديات الطب و الصحة @ الطب العام @ طلبة الطب @ الرجل ادم @ مقاطع فيديو @ منتدى منبع الروايه @ مجلس الاعضاء @ التميز @ منتديات الجوال والهواتف الذكية @ برامج والعاب الجوال @ بلاك بيري والايفون iphone,ck berry @ دروس الوسائط mms @ اسرار النواعم @ منقول الخواطر @ مدونات الاعضاء @ طبخ المأكولات والعجائن @ الحلويات @ المشروبات @ السلطات @ اللغة الأنجليزية @ منتديات فيديو - video @ جرائم - مقاطع مرعبة @ افلام وثائقية @ العاب فلاشية @ اطفال @ الصور العالميه @ الاعلانات - التسويق @ المواقع @ المنتديات @ تسويق @ الشركات @ الهلال - الزعيم @ الاهلي - القلعه @ الاتحاد - العميد @ النصر - العالمي @ الشباب - الليث @ حيوانات @ جميلة @ صور متحركه @ اخبار مصورة @ كاميرة خفية @ صور غريبة @ الايبود - الايباد @ المنتدى العام @ تويتر الشرقية @